الدفء لسوريا وفلسطين

تخيل يومًا يتحول فيه كل شيء مألوف إلى ذكريات. بالنسبة للكثيرين في سوريا وفلسطين، هذه ليست مجرد فكرة، ولكنها حقيقة قاسية. المنازل التي كانت مليئة بالضحك أصبحت الآن في حالة خراب.