صدقة أيام عشر ذي الحجة: حسنات مضاعفة

Ten Days of Dhul Hijjah

قال رسول الله ﷺ: “ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر” (صحيح البخاري)

تعتبر الأيام العشر الأولى من شهر ذي الحجة منحة ربانية مباركة، فهي زاخرة بالنفحات الإلهية، وتتيح فرصة لا تضاهى لزيادة الحسنات. كمسلمين، نحن مدعوون لاستغلال هذه الأيام الغالية في العبادة والإنفاق في سبيل الله.

لماذا التبرع في عشر ذي الحجة؟

هذه الأيام العشر المباركة من ذي الحجة تفيض بالخير والبركة، وهي أيام يضاعف الله فيها أجر الأعمال الصالحة.

في وقت يواجه فيه إخوتنا وأخواتنا في شتى بقاع العالم الشدائد والمحن، اغتنم هذه الفرصة المباركة لزيادة حسناتك ومد يد العون للمحتاجين من خلال تبرعاتك السخية.

صدقاتك تصنع فارقًا حقيقيًا

ستساهم تبرعاتك الكريمة في تقديم العون والمساعدة للمجتمعات المحتاجة حول العالم، من خلال مجموعة متنوعة من البرامج والمبادرات التي تدعم وترفع من شأن الأمة الإسلامية.

الأضحية: من أفضل الأعمال في هذه الأيام المباركة

خلال هذه الأيام المباركة، تمثل أضحيتك نوراً ورجاءً للعديد من الأسر. فمن خلال إحياء سنة سيدنا إبراهيم عليه السلام، أنت توفر الغذاء الضروري للمحتاجين، وتضمن لهم الاحتفال بعيد الأضحى المبارك بكرامة وسرور.

تحمل أضحيتك في طياتها أجوراً عظيمة، فهي قربى إلى الله، لا سيما في هذه الأيام الفضيلة.

تبرع الآن واحصد ثمار ذي الحجة!

تقبل الله منكم تبرعاتكم الكريمة وأنعم عليكم وعلى أحبائكم بالخير والبركة في هذه الأيام المباركة وفيما بعدها. آمين.