جدول المحتويات

الاستجابة لاحتياجات اللاجئين والنازحين وأبرز المواد التي يحتاجونها

ماذا يحتاج اللاجئ
5/5
جدول المحتويات

المقويات الغذائية للأطفال

معدلات سوء التغذية هي الأكثر في مخيمات اللاجئين. يعاني اللاجئون وخاصة الأطفال منهم من نقص الأغذية الصحية التي تقيهم وتحميهم من مختلف الأمراض، ما يسبب نقص مناعتهم وتعرضهم للكثير من الأمراض.

الأطفال هم الأكثر عرضة للأمراض التي يكون سببها نقص المناعة والاِنتقال بالعدوى، لذا أكثر ما يحتاجه الأطفال في المخيمات هو المقويات والمغذيات التي تمكنهم من الحصول على حياة صحية خالية من الأمراض.

يحتاج اللاجئ أدوات الطبخ

بعد نزوحهم من منازلهم باِتجاهات مجهولة واِستقرارهم في مخيمات اللجوء، اِضطر اللاجئين لترك كل ممتلكاتهم وإعادة بناء حياتهم من نقطة البداية، فمخيمات اللجوء تفتقر لعدد هائل من الاِحتياجات اليومية الضرورية، وبالرغم من جهود العاملين والمشرفين على تلك المخيمات يبقى هناك عدد كبير من المستلزمات التي تُمكّنهم من ممارسة حياتهم الطبيعية التي اِعتادوا عليها، ولعل أدوات الطبخ التي لا نُعيرُ لها اِهتماماً بالغاً، هي في الحقيقة، واحدة من أهم المستلزمات التي يحتاجها اللاجئون.

يحتاج اللاجئ لمواد النظافة

عامل آخر تفتقر لوجوده مخيمات اللجوء، له أهمية كبيرة وله دور مفصليٌّ في حياة اللاجئين وسلامة صحتهم، ألا وهو عامل النظافة. تعتبر مواد النظافة من أهم المواد التي يحتاجها اللاجئون لحماية أنفسهم من الأمراض والأوبئة السارية والمعدية. وهم في الواقع غير قادرين على توفيرها بسبب وجودهم في المخيمات. لذا يقع على عاتق المشرفين على تلك المخيمات والعاملين على متابعة شؤونهم توفيرها للاجئين المقيمين في المخيمات بشكل دائم.

لأن مواد النظافة من أهم الاِحتياجات الواجب توفيرها لهم.

يحتاج اللاجئ للملابس والأحذية

عندما اِضطر اللاجئون لترك منازلهم ومغادرتها لم يكن باِستطاعتهم اِصطحاب أي شيء من الأغراض التي اِعتادوا وجودها في حياتهم. خرجوا مسرعين لإنقاذ أنفسهم وأطفالهم، ولم يتمكنوا حتى من اِصطحاب أبسط الأشياء معهم كالملابس والأحذية، ما يقيهم تبدُّل الفصول بين حر شديد و برد قارس. لذا فإن اِحتياجهم لمختلف أنواع الملابس والأحذية لكل الفئات العمرية أمر في غاية الأهمية، وإن لم يبدو لنا ذلك مقارنة بالأولويات الأخرى التي تحتاجها المخيمات. 

يحتاج الطفل اللاجئ لمستلزمات الدراسة

بالرغم من عدم توفر المدارس بشكل كاف للطلاب اللاجئين في المخيمات، إلا أن المستلزمات المدرسية مهمة للأطفال اللاجئين. من حق الأطفال التعلم في بيئة آمنة بعيدة عن الحروب، لذا تأمين البيئة الآمنة والصحية للأطفال تضمن لهم مستقبلاً مشرقاً مليئاً بالآمال لغدٍ أفضل. كما أن توفير مستلزمات الدراسة للأطفال تقدم لهم الدَّعم المعنوي، وهي سبب غير مباشر لمعالجة الكثير من الأمراض والاِضطرابات النَّفسية التي خلَّفتها الحرب على نفسياتهم البريئة، لذا فإن توفير مستلزمات الدراسة تُعطي للأطفال الشعور بالأمل والاِنتماء، وتساعدهم على إنشاء علاقات اِجتماعية سليمة مع أقرانهم، وبذلك تتضاءل تدريجياً الآثار السلبية التي تركتها الحروب في قلوبهم الصغيرة. 

يحتاج اللاجئ للمواد الشتوية لمواجهة البرد

الشتاء من أقسى فصول السنة التي تمر على اللاجئين في المخيمات، فهم دائماً يعانون من الرطوبة وتسرب مياه الأمطار والثلوج داخل خيامهم ما يجعلها تشكل خطراً حقيقياً على حياتهم. بالإضافة إلى أن عدد كبير من الأطفال يفقدون حياتهم سنوياً بسبب البرد والسيول التي تتسبب بها الفيضانات.

المواد الشتوية لمواجهة البرد مثل الخيام الكاملة، والعوزال البلاستيكية للخيام، والأرضيات العازلة، والمدافئ المتنقلة، هي الحل المؤقت الذي يساعد اللاجئين في الحصول على حياة آمنة أكثر، وغير مهددة بالغرق أو الوفاة.

يحتاج اللاجئ الخيام ومستلزماتها

كثير من اللاجئين يعيشون في خيام مشتركة مع أقاربهم بسبب عدم توفر الخيام أو مساحات لإقامتها، فهم بحاجة للخيام ومستلزماتها ليتمكنوا من عيش حياة طبيعية، فأكثر الخيام تعتبر مُتضرّرة من مياه الأمطار، لذا فالحاجة لتوفير عدد كبير من الخيام الكاملة المجهزة بأرضيات عازلة وأغطية عازلة من البلاستيك، لتحجب عنهم التلف الذي يخلفه الشتاء كل عام، أمر ذو أهمية كبيرة جداً.

تبرع للنازحين واللاجئين وكن عوناً لهم

التبرعات العينية والمالية هي أكثر ما يحتاجه النازحون واللاجئون، تلك التبرعات مهما كبرت أو صغرت، فإنها تُحدث فرقاً في حياتهم. تلك التبرعات تؤمن لهم حياة كريمة إلى حد ما، والتبرع بالمستلزمات على اِختلافها يساعدهم للوصول إلى حد معين من الصحة والسلامة العامة لهم ولأطفالهم.

تعد منظمة بنيان – المعنية والمشرفة على عدد من المخيمات في عدد من الدول – واحدة من أكثر المنظمات اِجتهاداً في توفير كافة المسلتزمات وسد اِحتياجات النازحين واللاجئين، والإشراف على تسليم تلك التبرعات والمستلزمات للاجئين في الكثير من البلاد العربية، والتي تؤمن ما يحتاجه اللاجئون بكل دقة وأمانة.

الأسئلة الشائعة

ما هي أفضل طريقة للتبرع من أجل النازحين؟

التواصل مع المنظمات المعنية بشؤونهم مثل منظمة بنيان التي توفر أفضل وأسهل الطرق للتبرع للنازحين.

ما هي المساعدات اللازمة للاجئين؟

يحتاج اللاجئون الملابس والأحذية الشتوية بالإضافة للخيام ومستلزماتها، والمكملات الغذائية للأطفال.

ما هي المشاكل التي قد تواجه اللاجئين في المخيم؟

تقلبات الطقس ما بين حرِّ الصيف وبرد الشتاء، لذا فهم يحتاجون لكافة المستلزمات التي تقيهم من اِختلاف الطقس بين الفصول.

إذا أعجبك المقال ، شاركه على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات لها صلة