جدول المحتويات

أثر الفقر على الفرد والمجتمع

أثر الفقر على الفرد والمجتمع
5/5
جدول المحتويات

يعتبر الفقر ظاهرة ذات تأثير سلبي على أغلب الفئات الهشة اجتماعياً، ويمتد أثر الفقر على الفرد والمجتمع ليشكّل عبئاً حقيقياً على الموارد والفرص المتاحة، وينعكس على مجمل الحياة الاقتصادية والاجتماعية للأفراد والمجتمعات.

الفقر وأثره على المجتمع

الفقر في جوهره يعني عدم قدرة الفرد على تلبية احتياجاته الأساسية من غذاء ولباس مع قلة أو انعدام الموارد، ويمكن أن يمتد الفقر إلى عوز عندما لا يستطيع الفرد تأمين قوت يومه الأساسي.

وحدّدت الأمم المتحدة الفقير بشكل عملي بأنه الشخص الذي يعيش تحت خط الفقر المدقع والبالغ 1.9$ دولار في اليوم، وبحسب المنظمة الأممية فإن عدد الفقراء حول العالم تحت هذا الخط بلغ حوالي 676.5 مليون نسمة (نحو 8.4% من سكان العالم) في نهاية عام 2022.

وقد أدى انتشار وباء كورونا من ناحية، والتصعيد العسكري شرقي القارة الأوروبية وما تبع ذلك من أزمة غذائية وتضخم اقتصادي من ناحية أخرى؛ إلى زيادة كلٍ من نسبة الفقر وشدّته في آنٍ واحد.

أثر الفقر على الفرد والمجتمع

ويتأثر الفرد الفقير سلباً بنمط حياته الذي يعيش معه سوء التغذية وتدهور الحالة الصحية إلى جانب العديد من المشاكل والتحديات.

ويتوسع هذا التأثير الفردي ليشمل المجتمع ككل على اعتبار أن الفرد جزء من هذا المجتمع، ليصبح لدينا دائرة أوسع من الفقر تحتاج إلى علاج جذري وفق سياسات مخصصة ومدروسة.

والسؤال هنا؛ ماهو أثر الفقر على المجتمع ككل؟

يمكن تلخيص أثر الفقر على المجتمع بالنقاط التالية:

  • انتشار الجهل وتراجع المستوى التعليمي بسبب ارتفاع نسب التسرب المدرسي في الأسر الفقيرة.
  • انتشار الأمراض والأوبئة نتيجة قلة موارد الفقير وعدم قدرته على تلقي العلاج والاستشارات الطبية.
  • انتشار العنف والجريمة مع لجوء بعض الأفراد إلى تعويض قلة الموارد لديهم بطرق غير مشروعة.
  • تراجع معدلات التنمية الاقتصادية والاجتماعية بسبب تحويل الموارد المخصصة لهذه التنمية إلى برامج الدعم الاجتماعي ومكافحة الفقر.

الفقر وأثره على الأطفال والعائلات

يعتبر الأطفال هم المتضرر الأكبر من الفقر، فهم الأكثر حاجة إلى التعليم والرعاية الصحية.

وبالتالي فإن عدم تلقيهم لهذه الخدمات الاجتماعية الضرورية سوف يعرّضهم إلى الكثير من المشاكل الصحية والنفسية والاجتماعية، ما قد يجعل منهم مشروع فقر متوارث من جيل إلى آخر.

أثر الفقر على العوائل التي تنتظر طفل (أثر ما قبل الولادة)

يبدأ تأثير الفقر على الأطفال من مرحلة ما قبل الولادة، حيث تعتمد صحة الجنين بشكل أساسي على صحة الأم.

فإذا كانت الأم الحامل لا تتلقى الغذاء الكافي والرعاية الصحية الجيدة؛ فإن جنينها لن يحظى بالتكوّن السليم، وهو ما قد يزيد من مشاكل ما قبل الولادة، أو حدوث تشوهات لدى الجنين، أو يعرّض الحمل بالمجمل لمخاطر قد تمسّ حياة الأم وطفلها.

أثر الفقر على الأطفال الرضع والطفولة المبكرة

تعد التغذية السليمة للأطفال بشكل عام، وحديثي الولادة والرضع بشكل خاص أساساً هاماً لنمو الطفل وصحته الجسدية والعقلية والنفسية.

كما تعد السنوات الخمس الأولى من عمر الطفل هي الأكثر أهمية لتنشئة فرد سليم ومعافى بدنياً ونفسياً، إلى درجة أن مؤشر الوفيات للأطفال دون 5 سنوات يعتبر مؤشر هام في قياس مدى تطور وتخلف الأمم.

ويمتد أثر الفقر على الأطفال بشكل كبير ليشمل تراجع التحصيل الدراسي وسوء التغذية، إلى جانب الآثار النفسية الناجمة عن الحرمان أو العيش في بيئة أسرية غير آمنة، وهي الصفة التي تنتشر في المجتمعات الفقيرة.

الفقر وأثره على التعليم

ينجم عن الفقر انتشار الجهل نتيجة تراجع اهتمام الأهل بالتعليم على حساب البحث عن مصادر دخل إضافية.

ويكون الأطفال هم المتضرر الأكبر من التسرب المدرسي حيث يضطرون للمساعدة ذويهم بتحقيق الدخل عبر العمالة في مهن تكون في الغالب عالية المخاطر.

أثر الفقر على الصحة والصحة النفسية

يظهر أثر الفقر صحياً بانتشار الأمراض والأوبئة نتيجة قلة الثقافة الصحية وضعف القدرة المالية ضمن المجتمعات الفقيرة، حيث لا يمتلك الفقير التكاليف اللازمة للعلاج أو الاستشارات الطبية.

كما أن للفقر بعد نفسي شديد الحساسية، فهو يولد مشاعر سلبية عارمة قد تتسبب بأمراض مزمنة أو سلوكيات خطيرة.

الفقر سبب من أسباب توليد العنف في المجتمع

يمتد الأثر السلبي للفقر ليشمل تهديد حالة الأمن القومي في المجتمعات، فشعور الحرمان المترافق مع الجهل والإحباط وغياب العدالة الاجتماعية يشكل بؤرة مناسبة لتوليد العنف على مختلف مستوياته الأسرية والمجتمعية.

وتتجلى آثار الفقر في تولد العنف بعدة أشكال:

  • التعنيف المنزلي تجاه الأطفال والنساء (الأكثر هشاشة)
  • انتشار حالات الجريمة من سرقة ونهب في المجتمع
  • الاضطرابات السياسية والأمنية نتيجة بعض الاحتجاجات التخريبية والجرائم

وفي الختام يمكن القول بأن فقر له عديد من الأبعاد السلبية التي بدورها تعزز من عمق الظاهرة، فهي أسباب ونتائج في ذات الوقت، كعجلة تدور تحتاج إلى من يوقف رحاها، ويظهر الفقر جلياً في المجتمعات الهشة مثل مجتمعات اللجوء والنزوح.

وتعمل منظمة بنيان للشباب والتنمية على معالجة هذه الظاهرة في أوساط مناطق عملها عبر العديد من البرامج التي تستهدف حماية اللاجئين من براثن الفقر والعوز مع التركيز على شريحة الأطفال اللاجئين كأكبر المتأثرين من الفقر.

وتشمل البرامج المساعدات المالية أو العينية، وتقديم الخدمات التعليمية والرعاية الصحية، وكل ما يهدف لإعادة تأهيل المجتمع.

الأسئلة الشائعة

كيف يؤثر الفقر على المجتمع؟

يؤثر الفقر على المجتمع عبر خلخلة توازنه الاقتصادي والاجتماعي والتسبب بالعديد من المشكلات الصحية والتعليمية والأمنية التي تمس حياة أفراد المجتمع ككل.

ما هي نتائج مشكلة الفقر؟

تتلخص نتائج مشكلة الفقر بالنقاط التالية
– فقر أكبر
– تدهور اقتصادي
– تراجع تنموي
– تخلف ثقافي
– أوبئة وأمراض

ما هو سبب معاناة الفقراء في المجتمع؟

تتمثل معاناة الفقراء في المجتمع بقلة الموارد المتاحة أمام المتطلبات الأساسية المتزايدة، مع غياب كامل أو جزئي لشبكات الحماية الاجتماعية التي تقدم الدعم اللازم عبر المؤسسات الحكومية، أو المنظمات غير الربحية، أو عبر منظمات المجتمع المدني.

هل الفقر مشكلة اجتماعية؟

نعم الفقر مشكلة اجتماعية ذات أبعاد اقتصادية وثقافية وصحية وتنموية.

المصادر

  1. https://unstats.un.org/sdgs/report/2022/goal-01/
  2. https://cpag.org.uk/child-poverty/effects-poverty

إذا أعجبك المقال ، شاركه على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات لها صلة

Campaigns That Need Your Support

حملات بحاجة لدعمكم