جدول المحتويات

أحكام زكاة الفضة ونصابها

الزكاة
5/5
جدول المحتويات

وجوب زكاة الفضة

شرَّع الله للمسلمين مجموعة من القواعد والقوانين الحياتية والتشريعية وألزمنا باِتباعها وتطبيقها كمسلمين، لنتعلَّم الخُلق الذي جاء به دين الإسلام؛ دين الرحمة والمودَّة والعطف، ومنها إخراج حق إخوتنا في الإسلام مما رزقنا الله، فأمرنا الله تعالى بالزكاة وجعلها الركن الثالث من أركان الإسلام. 

تُعطى الزكاة ــ وهي حق الفقراء من مال الأغنياء ــ للفقراء والمساكين لتؤلف بين قلوب المسلمين بعضهم بعضاً، وتساعدهم لعيش حياة كريمة.

يخرج المسلمون الزكاة سنوياً ويقدمونها لمستحقّي الزكاة، لمساعدتهم على توفير أهم اِحتياجاتهم كالطعام والسكن والملبس. الأصل في فرض الزكاة هو أن يبلغ المال حد النصاب، من الأموال التي تجب فيها الزكاة، هي المعادن الثمينة كالذهب والفضة، تخرج الزكاة من الذهب والفضة لكل ما هو غير مستخدم للزينة بشرط بلوغ حد النصاب.

نصاب زكاة الفضة

فرض الله علينا إخراج زكاة الفضة إذا بلغت النصاب، نصاب الفضة هو 595 غرام من الفضة، إذا بلغ شروط الزكاة (الحول والملك التام)، وذلك بحساب (2.5%) من قيمته و إعطائها للفقراء والمحتاجين.

مقدار زكاة فضة

يحسب مقدار زكاة الفضة للزكاة حسب النصاب، فإذا بلغت الفضة النصاب فيجب على المسلم التبرع ب (2.5%) من قيمتها للمحتاجين ومستحقي الزكاة.

كيفية إخراج زكاة الفضة

أمرنا الله تعالى بإعطاء الزكاة للفقراء والمحتاجين بقوله:

  • (أَأَشْفَقْتُمْ أَنْ تُقَدِّمُوا بَيْنَ يَدَيْ نَجْوَاكُمْ صَدَقَاتٍ ۚفَإِذْ لَمْ تَفْعَلُوا وَتَابَ اللَّهُ عَلَيْكُمْ فَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ ۚ وَاللَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ) (المجادلة، 58:13).
  • (الَّذِينَ لا يُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُم بِالآخِرَةِ هُمْ كَافِرُونَ) (سورة فصلت 41:7).

بالإضافة لأوامر الله تعالى فقد أمرنا أيضًا رسول الله صلى الله عليه وسلم بالزكاة والتبرع للفقراء والمحتاجين حين قال:

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (مثل البخيل والمتصدّق، كمثل رجلين عليهما جبتان من حديد، قد إضطرت أيديهما إلى ثديهما وتراقيهما، فجعل المتصدق كُلّما تصدق بصدقة إنبسطت عنه، حتى تغشى أنامله وتعفو أثره، وجعل البخيل كلما هم بصدقة قلصت، وأخذت كل حلقة بمكانها، قال أبو هريرة فأنا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول بإصبعه هكذا في جيبه، فلو رأيته يوسعها ولا تتوسع). 
  • عن النبي صلى الله عليه وسلم يقول: (تصدّقوا، فسيأتي عليكم زمان يمشي الرجل بصدقته، فيقول الرجل: لو جئت بها بالأمس لقبلتها منك، فأما اليوم فلا حاجة لي فيها).

ضم الفضة إلى الذهب لإكمال النصاب

إذا كان نصاب الذهب أو الفضة أو كلاهما غير مكتمل، يمكن ضم زكاة الذهب والفضة معاً.

لأن كِلا الزكاتين بنية واحدة ولهدف واحد وهو مساعدة المحتاجين.

تبرع بزكاتك للمحتاجين وكن عونا لهم

أمرنا الله بإيتاء الزكاة لنكون عونًا للمحتاجين وللتخفيف عنهم، فشأن الصدقة والزكاة هو التخفيف عنهم ومساعدتهم لتكون حياتهم أفضل.

وأوضح لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فضل الزكاة والصدقة الكبير عند الله تعالى في قوله:

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلّى الله عليه وسلم، قال: (إن الله عز وجل يقبل الصدقات ويأخذها بيمينه فيربيها لأحدكم كما يربى لأحدكم مهره أو فلوه أو فصيلة حتى إن اللقمة لتصير مثل جبل أحد).

كما أن الزكاة والصدقة لا تنقص من المال وإنما يبارك الله بها ويزيدها فقال لنا: 

(مَّثَلُ الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنبُلَةٍ مِّائَةُ حَبَّةٍ ۗ وَاللَّهُ يُضَاعِفُ لِمَن يَشَاءُ ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ) (البقرة: 261).

الاسئلة الشائعة

متى تجب زكاة الفضة؟

تجب زكاة الفضة إذا بلغت الفضة النصاب، وبلغت سنة كاملة عند صاحبها، وكانت ملك تام له.

كيف يتم اخراج زكاة الفضة؟

يتم إخراج زكاة الفضة ببلوغ النصاب وحسابه، بحساب (2.5%) لكل (595) غرام.

كم يبلغ نصاب الفضة في الزكاة؟

يبلغ نصاب الفضة (2.5%) لكل 595 غرام.

كيف تحسب زكاة الفضة؟

نُخرج ما مقداره 2.5 % من قيمة الفضة والتي لا تقل عن 595 غرام.

إذا أعجبك المقال ، شاركه على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات لها صلة